استمارة البحث

مباشر
حمد الله
© حقوق النشر : Dr

بنزيمة يتصدر لائحة الرابحين من رحيل حمدالله عن اتحاد جدة

22/06/2024 Le360 / وكالات على الساعة 08h30

تستفيد عدة عناصر من الرحيل المحتمل لعبدالرزاق حمدالله، مهاجم اتحاد جدة، هذا الصيف، إلا أنه سيكون هناك من يخسر أيضا بسبب هذه الخطوة. وأشارت تقارير صحفية سعودية إلى أن حمدالله قريب من مغادرة أسوار قلعة “العميد”، على أن تعوضه الإدارة الجديدة للنادي بمحترف أجنبي آخر في سوق الانتقالات الصيفية.

ولم يصدر اتحاد جدة أي بيان رسمي بشأن موقف حمدالله، الذي يرتبط بعقد مع النادي حتى يونيو 2025، إلا أن المغربي نفسه يثير الغموض حول مستقبله من خلال رسائل مبهمة عبر حسابه على “إنستغرام”.

وفي حال تأكد رحيل حمدالله عن الاتحاد، فإن وجهة المهاجم الأقرب ستكون خارج السعودية، ربما العودة إلى الدوري المغربي، أو خوض تجربة في دوري عربي جديد.

ولا يرتبط حمدالله بعلاقة جيدة مع ناديه السابق في السعودية، النصر، إذ وصلت المشاكل بين الطرفين إلى المحكمة الرياضية الدولية، وتبقى فكرة عودته مستبعدة في الوقت الحالي.

كما تتجه أنظار الهلال والأهلي نحو التعاقد مع مهاجمين من الدوريات الأوروبية الكبرى، وفقا لأحدث التقارير الصحفية، وبالتالي لن تكون هناك فرصة لضم الهدّاف المغربي.

يعتبر كريم بنزيمة، مهاجم اتحاد جدة، أكثر الرابحين من فكرة رحيل حمدالله، بل إن التقارير الصحفية أكدت أن السبب الرئيسي لمغادرة المغربي هو صعوبة التأقلم مع الفرنسي في هجوم العميد.

ورغم العلاقة التي تبدو طيبة بين بنزيمة وحمدالله، إلا أن التقارير الصحفية الواردة من الاتحاد تفيد بأن المهاجم الفرنسي هو من طلب الإطاحة بشريكه المغربي.

وأكد عدد من المحللين والخبراء صعوبة الدفع ببنزيمة وحمدالله معا في هجوم الفريق، نظرا لتداخل الأدوار، حيث يلعب كل منهما نفس الأدوار في العمق، لما لهما من خصائص متشابهة.

وحمّل الخبراء ثنائية بنزيمة وحمدالله غير الموفقة مسؤولية الموسم الكارثي الذي عاشه فريق النمور، الذي انتهى بلا ألقاب.

وبرحيل حمدالله، سينفرد بنزيمة بمركز رأس الحربة، ما قد يمنحه فرصة جديدة لتحسين سجله التهديفي، بعد موسم أول مخيب في الدوري السعودي للمحترفين، على عكس التوقعات.

من جانبه، سيسعى الاتحاد للاستفادة من خطأ الموسم الماضي، بالتعاقد مع مهاجم بخصائص مختلفة عن بنزيمة، ليشاركه الهجوم، أو الاكتفاء بنجم ريال مدريد السابق في هذا المركز، والبحث عن أجنحة مميزة، لإمداده بالكرات العرضية.

من جهة أخرى، وفي حال جاء رحيل حمدالله خارج الدوري السعودي، فإن المهاجم المغربي سيسهل مهمة نجوم المسابقة في صراع الهدافين، ويأتي على رأسهم كريستيانو رونالدو، وألكسندر ميتروفيتش، حيث يبدو الثنائي في طريقه لمواصلة مشواره في السعودية.

ويعد حمدالله أحد أبرز المنافسين على لقب هدّاف الدوري السعودي، إذ حقق الجائزة في الموسم قبل الماضي بـ21 هدفا.

كما قدم النجم المغربي مستوى مميزا الموسم الماضي بتسجيله 19 هدفا رغم التراجع الكبير في نتائج الاتحاد إضافة إلى غيابه للإصابة في أكثر من مناسبة، ولم يتفوق عليه سوى رونالدو وميتروفيتش.

وبنفس المنطق، سيكون انتقال حمدالله إلى دوري آخر بمثابة خبر سعيد للسوري عمر السومة، مهاجم أهلي جدة السابق. ويتصدر السومة، الذي انتقل إلى العربي القطري، قائمة الهدّافين التاريخيين لدوري المحترفين السعودي، برصيد 144 هدفا، جاءت كلها بقميص الراقي.

ويعد حمدالله بمثابة الخطر الأكبر على رقم السومة التاريخي، إذ يملك الهدّاف المغربي 129 هدفا بقميص النصر والاتحاد، في المركز الثاني بالقائمة.

وبالنظر إلى المعدل التهديفي لحمدالله، فإن صاحب الـ34 عاما بحاجة لموسم إضافي من أجل كسر رقم النجم السوري. تجدر الإشارة إلى أن حمدالله احتاج 137 مباراة لتسجيل أهدافه، بمعدل 0.94 هدف في المباراة الواحدة، بينما لعب السومة 180 مباراة ما يعني أنه يسجل بمعدل 0.80 هدف في كل مباراة، وفقا لإحصاءات شبكة “ترانسفير ماركت”.

بعيدا عن الصراعات الفردية لحمدالله، سيكون منافسي اتحاد جدة ضمن الرابحين من قرار رحيله، بالنظر إلى أرقامه التهديفية في المسابقات السعودية المختلفة.

ويمثّل المهاجم المغربي التهديد الأكبر على الأندية السعودية، وفقا للأرقام، إذ أنه أكثر لاعب حالي تسجيلا للأهداف في الدوري. ويعتبر الفيحاء أكثر المتضررين من حمدالله، إذ استقبل 16 هدفا، فيما يأتي التعاون والرائد في المرتبة الثانية، واستقبل كل منهما 14 هدفا، فيما لا تخلو القائمة من الكبار، حيث تلقت شباك الهلال 9 أهداف.

22/06/2024 على الساعة 08h30 Le360 / وكالات

الرسالة الإخبارية

ادخل باريدك الإلكتروني للتوصل بأخر الأخبار le360